حسن شحاتة و أخناتون
تصنيف التدوينة: 

حسن شحاتة و أخناتون

قرروا ايقاظه بعد جدال طويل ....... لقد مر اكثر من يوم دهري وهو نائم .هنالك هرج و مرج في مملكته العلوية يستوجب ايقاظه فالكثير من الذكور يتجهون نحو الجنوب !!!! هل هي الحرب ..... هل هي هجرة ذكورية .....
اذا يجب ايقاظه فهو العارف و المقرر لابناء شعبه .....
آخر مرة اوقظوه عندما تعرضوا لهجوم من الشمال الشرقي منذ الف و اربعمائة سنة ..... و قال لهم قبل ان يعود الى نومه انهم ليسو الهكسوس انهم العرب المسلمون الذين يدعون الى الفضيلة فلا تدعوهم وحدهم بل ساعدوهم .....
لم يوقظوه ايام المغول و الصليبين و المماليك وحرب ال 56 و حرب ال 67 و حرب ال73 لانها احداث مفهمومة كما هيئ لهم, و باستطاعتهم ان يتصرفوا و قد اخطأوا في تقديراتهم في ال67 و لن يكرروا اخطائهم, فهو الملك وهو من يقدر و يقرر ......
ايقظوه بموكب ملكي .....اول ما سأل عنه؟ من الحاكم الآن من سلالتي في شعبي ....فأجابوه ..
- انه ليس من سلالتك ولا ندري ان كان من شعبك ...!!!
- إذا هو عادلُ في شعبي , لذلك اختاروه ليحكمهم ..!!
- لا يا سيدي هم لم يختاروه .
- أين افراد سلالتي اذا ... واين افراد شعبي
- منهم من هاجر مثل أحمد زويل و النشائي ....... وباراك أوباما . وغيرهم كثر, و منهم من مات مثل محمد عبده و طه حسين و نجيب محفوظ و غيرهم كثر .
- من هذا باراك أوباما فإسمه غريب ؟؟
- انه من صلب أحد اجدادك الذين هاجروا جنوبا لينشروا الفضيلة وهاجر أبوه غربا الى مكان بعيد ما وراء البحار حيث ولد باراك هناك و عندما عرفوا اصله وحكمته نصّبوه زعيما عليهم .
- لماذا ايقظتموني اذاَ ....؟؟
- هناك حدث غريب, و قد ارسلنا بعض البصاصين ليأتونا بالخبر اليقين ....
(دخل رئيس البصاصين مقدما فروض الطاعة و مخاطبا الملك : لا يا سيدي انها ليست الحرب و ليست هجرة ذكورية كما ظن اتباعك : انها لعبة الفوتبول و بعد ان شرح له ماهي هذه اللعبة و كيف حقق ابناء شعبه بعض الانتصارات بقيادة حسن شحاتة وان اللعبة القادمة ستقام في الجنوب (السودان) ولذلك هم ذاهبون ليشجعوا فريقهم .......
تسائل الملك .
- هل هذا الحسن من سلالتي ..
- فأجابوه : ليس تماما و لكنه من أبناء شعبك فما رايك هل ندعمه لكي يقود شعبك فينجح في ذلك كما نجح في لعبة الفتبول ا... ؟؟
- ويّحكم, وهل قيادة الشعبِ لعبة...؟؟ وحتى لو وافقتكم لعدم وجود بديلا له الان, لن تستطيعوا لانه سيتخلص منه اذا عرف برغبته في ذلك كما تخلص مني اعواني عندما جردّتهم من صلاحيات حكمهم ..
- و من الذي سيتخلص منه ؟؟
- الحاكم الحالي ...لذلك لاتفعلوا شيئا, دعوهم فان لم يستطع شعبي التخلص منه بنفسه, ليحكم نفسه بنفسه فأنا برئ منهم ولا يستحقون ان يكونوا شعبي بعد الان . وسوف اختار شعب حفيدي اوباما لادعمهم فذلك الشعب يقدر الملك الحكيم حتى ولو لم يكن منهم ....!!!
-
لاتوقظوني الا بعد ان ينجح شعبي بالتخلص من هذا الحاكم و بدون مساعدتكم و عند ذلك سيصبحون أسياد الامم كما كنت أحلم بهم قبل ان توقظوني ....
و الآن دعوني أنام لأكمل حلمي فأنا أخناتون بن آتون ولا يحق للواقع مهما كان مريرا ان يزعج أحلامي الملكية السرمدية برفاهية شعبي ....!!!!!!!

إضافة تعليق جديد