حيرة
تصنيف التدوينة: 

عجبت لمن يحيا في حناياه قدموس ولوقيانوس وفيلون وزينون وعلي و... و....... و.......

كيف لا يخرج على الناس شاهرا نوره

لماذا انطفأت بعدهم البيوت......

لماذا انطفأ السؤال.....

هل حقا يبست مرونة الفكر؟
هل حقا ضاقت الرؤيا؟
هل حقا تثلمت حدة الذهن؟
هل حقا توقف الخاطر وضعفت الحافظة ونضب الإبداع......؟؟!!

أم ضاقت العبارة؟!!....







أحبتي تعالوا .....ننسج .....نحبك....نفكك..... ننسج....وطنا من جديد ...........

إضافة تعليق جديد