ردود على محمد عبد الرحمن
تصنيف التدوينة: 

أخي العزيز محمد عبد الرحمن

أتابع عرض ردودي على مقالاتك:

تقول:
( فمن شط الشقيفات الرائع والذي استباحه فيما مضى مجموعه من الشبيحه الذين حاولوا الاستيلاء عليه واقامة منشآت وفيلات عليه الا أنهم منعوا ..والناس أخذت تهجره بسبب سمعة هؤلاء) .
انتهى كلامك .
هل تقول لنا من هم هؤلاء الشبيحة ، ومن يحميهم ؟ ولماذا لم يحاكموا من سنوات طويلة ، ومن أين لهم الأسلحة وأجهزة اللاسلكي والقوارب وسيارات المارسيدس المسروقة ؟ وأين يقطنون ؟ ومن أي جماعة هم ؟
وحياتك ولاتقول رخصت لقد كتب ابناء جبلة آلاف الصفحات السوداء عما شاهدوه وفعل بهم من هؤلاء  ، وستنشر في الوقت المناسب .


3 – ابتسم وعش بهالنعم
تقول:
(عندما يرتفع سعر العقار خلال أشهر, ضعف الضعف..ولا يهتز لحكومتك رمش.
عندما يطالب شرطي المرور "بالتعريفة" علنا وأمام الناس..
عندما تصبح المشافي العامة أماكن أشبه بالمسالخ..
عندما يصبح خرق القانون والتباهي بذلك,هو مقياس الرجولة والنفوذ.(.
انتهى كلامك .
مرة أخرى لاتتحدث للقارئ الغريب عن بيئتنا عن أي عهد وعصر تتحدث وفي ظل أي قيادة ومن هم الذين يخططون لمستقبل هذا البلد ، أرجوك أفصح مرة ولا تكتف بالتلميح .

4 - حين تطق المرارة
تقول:
( يا ليت تطق المراره مع السوريين ...
ويقدمون على محاكمة أنفسهم ولكن أمام السوريين
كي تكون هناك فرصه, لبناء هذا البلد أخيرا) .
انتهى كلامك .
 سأخبرك
سرا وهو لماذا لم تطق مرارة السوريين بعد ، فلو تأملت الحوار في نهاية مسرحية يعيش يعيش يسأل أحدهم
لماذا كل الانقلابات يبدأ بيانها الأول بعبارة : بعد الاعتماد على الله والشعب .
أجابه محاوره الثاني : لأن الله والشعب بالهم طويل ( يتميزون بصبر طويل) .


5– الى ولدي سعد
تقول :
(ثم أراكم في كل مطلع شمس وقمر تهاجمون نظام "الوصاية" ,أفلا تدرون أنكم بذلك تهاجموني ,أنسيتم من ركّب هذا النظام بعد الطائف؟ أنا وعمكم خدام والمرحوم غازي ونبيه ووليد ) .
انتهى كلامك.
وهاأنت تنصح سعد الحريري وكأنك تقرأ له من وصية والده التي خبأها معك قبل أن تنفجر به شحنة الموت الغادر . وعندما ذكرت غازي لاحظ قلت ( المرحوم) فلم لا تذكر للسيد سعد  عن كيفية وسبب موت المرحوم غازي ؟ أ

6– زوفا – مقاطع
تقول :
( الكبرياء
ذلك الجرح القديم
الذي أورثتنا اياه الجبال
زاده وجعا
ملح البحر) .
انتهى كلامك
وقد ذكرتني عندما قلت أن الجبل أورثك الكبرياء بوالدة أدونيس الذي يقول أن حياتها في قصابين (أورثتها الحكمة ) لذلك فهي لا تهتم بمظاهر الاحتفال به في عيد ميلادها الذي تجاوز المائة عام .لقد شدني كلامكم لدرجة أنني سأشكل بعثة أثريةتصعد الجبال الساحلية لا لتبحث عن مملكة سيانو بل عن الكبرياء والحكمة .

7– من الحياة - جردة حساب
تقول :
وتستحثك شركة الكهرباء على عدم العبث بالعداد ..وإلا فالسجن بانتظارك .
انتهى كلامك .
ومع أني وبقية المواطنين كلنا نشاطرك عذاب ارتفاع الأسعار ومحدودية الدخل أو الراتب الحكومي الا أنني أسالك بالله العظيم لو وقفت على الساحل مساء في يوم صيفي ونظرت الى الجبل الذي يتلألأ بأنوار الكهرباء وسألت نفسك: كم ساعة كهرباء ( عداد) ركب في كل جبال الساحل وكم يقدم المواطن هناك من ثمن فواتير الكهرباء التي تضاف على فواتير المواطنين الآخرين في مناطق أخرى دون وجه حق ، وكم عدد البيوت التي تسرق أموال الشعب والحكومة في الجبال التي تعلم الكبرياء عندك وتعلم الحكمة عند أدونيس .
فهل عندك من جواب.

إضافة تعليق جديد