كيس تبغ مهرّب

"أعرف أنك لا تزال مشغولاً 
باستقبال المهنئين 
من الملائكة 
والأقمار العليا 
والكائنات النورانية 
إلا أنني جئتكَ مستعجلاً 
ومعي كيس من التبغ المهرّب 
خفت أن تكون مقطوعاً 
في بلاد لا تبغ فيها ولا مهربين".

 

صقر عليشي

في رثاء محمد الماغوط

تصنيف الخبر: 

إضافة تعليق جديد