الحكام والمحكومين ...والSKUNK .... وال(... )العفو

منذ عده سنوات شاهدت برنامج وثائقي عن حيوان صغير اسمه سكنكSKUNK وهو حيوان اليف يعيش بالقرب من البشر ويحب العب ويرقص على انغام الموسيقى . إليكم هذا التقرير عنه نقلا عن عرب تايمز.
يعيش في ولاية تكساس الأمريكيه حيوان عجيب يشبه الارنب ويوازيه في حجمه يعرف باسم سكنك سلحه الله عز وجل بوسيلة دفاع عن النفس عجيبة ونادرة وفعالة....
_إذا وجد هذا الحيوان الصغير نفسه أمام عدو ... ضرط عليه....
-الضرطة الواحدة من هذا الحيوان العجيب كفيلة بتلويث الجو برائحه مقرفة ومنفره تنتشر في مساحة تزيد عن ميلين مربعين لا يمكن للأنسان أو الحيوان احتمالها ولا يوجد امام الضحيه خيار إلا الهرب من المنطقة

-اما اذاكانت القذيفة مباشرة ... وضرط ال سكنك في وجه احد ... فأن كل صابون حلب لن ينغعه ولن يغسل وجهه من الرائحه التي تعلق به وتحوله إلى جيفه بكل ما في هذه الكلمة من معنى.
- فلاح من تكساس على معرفه بهذا الحيوان وحكاياته أخبرني ان سكان الولاية كانوا يعالجون المصاب بقذيفة مباشرة من هذا الحيوان عن طريق عصير البندورة حيث يتم نقع المصاب في برميل مليء بعصير البندوره لعدة ساعات ويتم عزله عن الأخرين كأنه مصاب بألطاعون الى ان تزول عنه اثار العدوان..

- اذا واجهت هذا الحيوان الصغير وحاولت الامساك به او ضربه او اهانته يدير لك على الفور مؤخرته....... الى هنا هذا الحيوان يشبه الكثير من الحكام العرب الذين يديرون مؤخراتهم لكل من يريد ويرغب في جلدهم ..... لكن الفرق هو في الخطوه التالية ... فالحاكم يستسلم للجلد والبط والأهانه .... أما هذا الحيوان فيتخذ وضعآ قتاليآ بأن يرفع زيله الى اعلى ....... ويطلق ضرطة ..... واحده فقط قبل ان يهرب بسرعه لتحضير قذيفة جديدة يقال انها تحتاج منه الى يومين كاملين حتى تكون جاهزه للأطلاق ...

-لا أدري ان كان لضرطته صوط مثل ضرطات الحكام العرب ... ولكن الذي اعرفه ان لضرطته رائحه قويه نفاذة تنتشر في مساحة واسعةو تظل الرائحة في الجو لأكثر من ساعتين.

-نحن ايضآ-اقصد العرب- نتمتع بمثل هذه الوسيلة الدفاعية وان كان الصوت عندنا يعلو على الرائحة ... أدخل الى اي مطعم يقدم أطباق الفول مع البصل والثوم والفجل لتسمع ما يشجيك من عزف منفرد وجماعي تعقبه روائح مختلفة تتباين بتباين نوع الفجل والبصل والثوم وفتحات التهويه في المطعم سيء الذكر ..... ولن يعتذر احد لاحد لأننا كلنا في الهم شرق .....
- ولأننا الشعب الوحيد في لكرة الأرضية الذي وضع للضرطة عشرين اسمآ ... وميز بين ضرطة الأنسان و ضرطة الحمار . ففي كتاب فقة اللغة وسر العربية الذي وضعه الامام اللغوي عبد الملك بن محمد الثعالبي الذي مات قبل ما يزيد عن 1000عام تجد شرحآ وتفصيلآ للضرطة ومسمياتها تبآ بانواعها . .....................

- في تقرير نشرته مجلة أنجليزية عن التسلح في العالم ذكرت ان لدى العرب دبابات حديثة تزيد في عددها عن ضعفي ما لأمريكا وبريطانيه وفرنسا مجتمعة وينفق العرب عشرات مليارات الدولارات سنويآ على شراء الأسلحة ومع ذالك يدافع الأطفال عن المقدسات بألحجارة والمقاليع......

- إذا كانت كل هذه الأسلحة لفرجة ولأستعراض والمنفخة ووو .... وليست لدفاع عن الأرض والنفس والمقدسات ... فلماذا لا نلجآإلى الدفاع عن انفسنا بأستخدام سلاح الضرط وهو سلاح فعال وغير مكلف ولا الى تدريب ولا صيانة لا الى جنرالات عرب ولا الى خطط حربية من اي نوع ....

- يكفي أن يصطف مائة مليون ربي على الحدود مع اسرائل الفلسطينيه بعد وجبة فول وفجل وبصل فاخرة ومع اول اشاره يديرون مؤخراتهم ويقصفون مائة ملون ضرطه مباشره فقد يتم بذالك المراد..........(عذرآ من الأخوه لأستعمال هذه التعابير ولكن ... شر البلية ما يضحك)وعذرآ من الأستاذ المحترم أسامة فوزي لبعض الأختصار والتغيير في مقالتة...................