سقراط ومحاورة في الحب

(النص حوار بين سقراط وأغاتون وقد سبق لأغاتون ان طرح مسالة طبيعة الحب وانتهى إلى ان الحب شيء جميل.)

سقراط: لقد قلت يا اغاتون انه يتعين علينا ان نحدد أولا طبيعة الحب لنحدد فيما بعد آثاره، وبالتالي فاني أسألك هل ان طبيعة الحب في ان يكون حبا لشيء ما أو حبا للاشيء ؟ واني هنا لا أسألك ما إذا كان الحب حبا للأم أو حبا للأب إذ من السخف ان نسأل على ذلك، ولكن في نفس الوقت يمكن ان نستغل فكرة الأب ها هنا فأسالك هل ان الأب هو أب لشيء ما أم لا ؟ واني اعلم انك ستؤكد لي انه أب لفتى أو لفتاة أليس كذلك ؟
اغاتون: بالتأكيد.
سقراط: ألا ينطبق نفس الشيء على فكرة الأم ؟
اغاتون: إني أوافق على ذلك.
سقراط: فلو سألتك عن الأخ أليس هو أيضا أخ لشيء ما ؟
اغاتون: بلى انه كذلك.
سقراط: وهو أخ لأخ أو لأخت ؟
اغاتون: نعم.
سقراط: وبالنسبة للحب: هل يمكن ان يكون الحب حبا للاشيء أم انه حب لشيء ما ؟
اغاتون: انه حب لشيء ما بالتأكيد.
سقراط: فلنحتفظ بهذه الإجابة وقل لي الآن, هل ان هذا الحب يرغب في الشيء الذي يحبه ؟
اغاتون: بالتأكيد نعم.
سقراط: فهل ان امتلاك ما يرغب فيه هو الذي نسميه حبا أم ان الحب هو الحب لما نرغب فيه ولا نمتلكه ؟
اغاتون: هو حب لما نرغب فيه ولا نمتلكه.
سقراط: فما نفتقر إليه إذن هو ذلك الذي نرغب فيه اما ذلك الذي لا نفتقر إليه فلا يمكن ان نرغب فيه. أليس رائعا ما وصلنا إليه؟
اغاتون: انه لكذلك.
سقراط: وإذن هل يمكن لشخص عظيم ان يرغب في ان يكون عظيما أو قوي في ان يكون قويا ؟
اغاتون: لا يمكن انطلاقا مما وصلنا إليه.
سقراط: فما دام يمتلك تلك الصفات فلا يمكن ان يفتقر إليها. هكذا إذن فان الإنسان لا يرغب إلا فيما ليس حاضرا لديه وفيما لا يمتلكه وما هو مفتقر إليه. هذه هي إذن مواضيع الرغبة والحب.

اغاتون: انه بالتأكيد لكذلك
سقراط: الحب إذن لا يكون حبا للاشيء أو لشيء غير متعين كما ان الحرمان هو الدافع إلى الحب.
اغاتون: انه بالتأكيد لكذلك
سقراط: لكن تذكر ما قلت يا اغاتون, الم تقل ان خلافات الآلهة تنحل بفضل حب الأشياء الجميلة ذلك ان الأشياء القبيحة لا يمكن ان تكون موضوعا للحب.
اغاتون: نعم هو بالضبط ما قلت.
سقراط: فإذن لا حب إلا لما هو جميل لا لما هو قبيح.
اغاتون: نعم.
سقراط: الم نتفق على أننا لا نحب إلا ما نفتقر إليه ولا نمتلكه أليس هذا هو الحب ؟
اغاتون: نعم.
سقراط: فالحب إذن يفتقر إلى الجمال ولا يمتلكه.
اغاتون: هذا أكيد.
سقراط: ولكن هذا الذي يفتقر إلى الجمال هل يمكن ان نسميه جميلا ؟
اغاتون: كلا بالتأكيد.
سقراط: فهل يمكن ان نقول بعد كل هذا ان الحب جميل ؟
اغاتون: اعتقد إني لم افهم شيئا مما كنت أقول.
سقراط: رغم انك أحسنت الكلام يا أغاتون. ولكن قل لي ما هو خير أليس جميلا أيضا حسب رأيك؟ اغاتون: نعم.
سقراط: فإذا كان الحب يفتقر إلى الأشياء الجميلة وكانت الأشياء الخيرة أشياء جميلة فانه يفتقر أيضا إلى الأشياء الخيرة ؟
اغاتون: ان هذا ليبدو متناقضا ولكن فلنفرض انه كذلك.
سقراط: كلا فهذا ضد الحقيقة