قصة إذا

قصة إذا 

عزيز نيسن


صديقي الغالي بحري فلفل..
شكراً على رسالتك التي بعثتها لي .
إذا لم تَضِع رسالتي هذه في مكتب البريد ، وإذا لم تُنسَ في مكان ما ، وإذا اجتازت الرقابة بسلام ، وإذا استطاع عامل البريد قراءة العنوان ، وإذا بقيت في بيتك الذي تسكن فيه دون أن يأخذ منك ساعة وصول هذه الرسالة ، فإني آمل أن تصل إليك..
صديقي بحري فلفل..
تسألني عن موعد زواجي من خطيبتي..إذا وجدت حبيبتي عملاً ما ، وّإذا أمنت الراحة التامة لمديرها في العمل ، وإذا لم يطردها من عملها بحجة أنها لا تعطيه ما يريده ، وإذا استطعنا براتبي وراتبها استئجار بيت ، وإذا استطعنا أن نشتري عدة أشياء لهذا البيت ، وإذا تحقق الازدهار الذي وعدنا به رئيس مجلس الوزراء وإذا زاد راتبي الشهري ، وإذا تحسن مستوى الحياة الذي من يوم عرفت هذه الدنيا وأنا أسمع بأنه سيتحسن ، وإذا لم ينفذ صبر حبيبتي التي انتظرتني عشر سنوات ، حتى يتحقق كل هذا ، وإذا لم يعتقلوني بأمر وزاري ، وإذا لم ينفوني إلى مكان ما ، وإذا لم يطردوني من عملي ، فإني سأتزوج قريباً جداً .
صديقي بحري فلفل..
تسألني عن خالتي صافيا خانم..إذا وجدنا العلاج الذي وصفه الدكتور السابع في الصيدليات ، وإذا استطعنا أن نجد لها سريراً فارغاً في المشفى من أجل العملية ، وإذا خرجت من المشفى بصحة جيدة ، وإذا استطعنا إيجاد العملة الصعبة لإرسالها إلى أوروبا للعلاج ، لأنها لن تشفى هنا ، وإذا لم يحجزوا الباخرة مقابل قرض ما ، وإذا لم تكشف الأشياء المهربة التي في الباخرة ، وإذا استطاعت أن تنقذ نفسها من معاينة الجمرك ، وإذا لم تسجن بتهمة التهريب لأنها أحضرت ربطة عنق لزوجها ، وإذا أعطاها الله عمراً حتى تلك الأيام ، فإنها وبإذن الله ستشفى في القريب العاجل .
أخي العزيز بحري فلفل..
تسألني عن وضع فريقنا القومي لكرة القدم في هذه السنة..إذا ضيَّق مرماه قليلاً ، وإذا لم تأت الشمس بعيون لاعبينا ، وإذا لم يكن تيار الهواء معاكساً لهم ، وإذا لم يظلمنا الحكم ، وإذا صاح جمهور فريقنا بأعلى صوته ((يا حمير...يلا ياكلاااااب)) موجهين كلامهم للفريق الخصم ، وإذا نال جمهور فريقنا-بحركات أيديهم وأرجلهم البذيئة-من الروح المعنوية لفريق الخصم ، وإذا استعمل جمهور فريقنا الزجاجات الفارغة والعلب من اجل ضرب أعضاء الفريق الخصم وجرحهم ، وإذا زرنا مقام السلطان أيوب وقدمنا القرابين ، متوسلين إليه كي يوفق الله فريقنا ، فإن فريقنا سيكون بطل الكأس لهذا العام .
أما بالنسبة لنا..فإذا لم ينهمر المطر وعلى أثره تتعطل الهواتف ، وإذا لم ينقطع الغاز بسبب تعطل الهاتف ، وإذا لم ينقطع التيار الكهربائي بسبب انقطاع الغاز ، وإذا لم تتعطل الإذاعة بسبب انقطاع الكهرباء ، وإذا لم تتفجر مواسير المياه بسبب انقطاع الإذاعة ، وإذا لم يتراكم السير ويزدحم بسبب انفجار مواسير الماء ، وإذا لم يزيدوا أسعار الرغيف بسبب تراكم السير ، فٌإننا سنكون على خير ما يرام .
سأحدثكم- صديقي بحري فلفل-عن عمي الذي سألتموني عن أخباره..إذا استطاع أن يذهب إلى العاصمة ، وإذا استطاع عن طريق الرشوة أو الهدايا أن يسير أعماله ، وإذا تعرف عليه ولم ينكر معرفته ذلك الرجل الذي كان في يوم من الأيام من أصدقاء دراسته ، وإذا أعطاه ((كرت)) واسطة ، وإذا استطاع الحصول على الشهادة الجامعية ، وإذا استطاع الحصول على قرض من المصرف وإذا وفق في تجارته ، وإذا استطاع أن يتحمل كل المشقات حتى ذلك الوقت ، فإن أعماله-عما قريب-ستكون على خير ما يرام .
أخي بحري فلفل..
أما بالنسبة إلى أخي الصغير ..فإذا لم يحشر مع تسعين طفلاً في صف واحد مثلما حصل السنة الماضية ، وإذا انقضت السنة بدون دروس فراغ بسبب عدم وجود المعلمين ، وإذا لم يحولوا السنة الدراسية إلى نظام الفصول الثلاثة ، وإذا استطاع أن يقدم مواد تكميلية بسبب رسوبه في الفصل الثاني ، وإذا قدم الوزير تسهيلات أكثر للطلاب كي يزيد نسبة النجاح ، فإن أخي الصغير سينجح هذه السنة أيضاً .
أخي بحري فلفل..
ذهبت وسألت عن الشيء الذي تسألني وتريد معلومات عنه ، وقد حصلت على هذه المعلومات التالية: إذا خرج السمك إلى اليابسة وإذا نبت الشعر على وجه الأجرد ، وإذا بنى الجاموس عشاً له على أغصان شجر الصفصاف ، وإذا أصبح ذو البشرة السوداء ذا لون أبيض وإذا غسلت القطة غسليها ، وإذا صعدنا إلى السماء بسلم ، فإن الذي سألتني عنه سيحدث حتماً .
صديقي الغالي فلفل...أنتظر رسالتك بفارغ الصبر.