صحيفة ايطالية : سورية ارض الاكتشافات والأبجدية

وقالت الصحيفة في تقرير لها أمس تحت عنوان سورية أرض الاكتشافات والأبجدية أن التاريخ ووقائع الجغرافيا اكسبا سورية أهمية استثنائية منذ القدم كملتقى لحضارات مختلفة ومتعاقبة وكمركز عظيم لمرور القوافل البرية وعبور المراكب البحرية وهي اليوم تحافظ على هذا الغنى والتألق التاريخي من خلال التضحيات العظيمة0 وأضافت الصحيفة : إن سورية هي ارض الاكتشافات والآثار التي تزخر بآلاف المواقع والأوابد التاريخية الممزوجة في بيئة من السحر المتميز والفريد في الشرق الأوسط والتي ترسم بدورها ملامح الطريق الذي يوحد الغرب والشرق في فصول من التاريخ المشترك للأرض التي أطلق عليها الرومان تسمية الهلال الخصيب0 وأشارت الصحيفة إلى أن سورية تمتلك أكثر من 3500 موقع اثري وتاريخي إضافة إلى كونها البلد الساحر بطبيعته الخلابة وجماله الذي يجمع البحر والهضاب والسهول والأودية والصحراء فضلا عن كونه البلد الذي يشتهر سياسيا بمواقفه الثابتة من خلال اقتراحاته ومبادراته المختلفة التي تبرزها دائما الصفحات الاولى لكبريات صحف العالم0 ولفتت الصحيفة إلى أن دمشق تعتبر من أقدم المدن المأهولة في العالم وتشتهر بصناعتها ونسيجها وحريرها وحرفها التقليدية وسحرها الخلاب وهي عاصمة الخلافة العربية التي انتشرت منها الثقافات والعلوم وازدهرت فيها التجارة مشيرة إلى مدينة معلولا الفريدة من نوعها في العالم وكذلك مدينة حلب التي وصفتها بالأسطورة والتي تشتهر بعراقتها ومتحفها التاريخي وقلعتها وحماماتها وأسواقها المغطاة التي تعتبر الأكثر جمالا في الشرق الأوسط0 وتحدثت الصحيفة أيضا عن الساحل السوري الخلاب بمدنه العريقة التي لعبت دورا بارزا في حركة التاريخ والتجارة والحضارة البشرية وعن اكتشافات أوغاريت وإيبلا وتدمر التي وصفتها بمدينة الصحراء الأكثر سحرا في العالم وكذلك قلعة الحصن واوغاريت الأثرية وحماة وأفاميا ودير الزور وخاصة منطقة قطنا الاثرية0 وختمت الصحيفة تقريرها بالقول : إن من بين أكثر ما يستدعي الاهتمام لدى زيارة سورية أيضا هو شعبها الأبي الكريم إذ أن صفة الكرم متأصلة فيه المنفتح أمام الضيوف ويستقبلونهم بكلمة أهلا وسهلا ويدعونهم للدخول حيث الكرم والضيافة العربية0 من جهة ثانية أنهت البعثة الأثرية السورية الفرنسية المشتركة أعمال التنقيب الأثري في موقع اوغاريت الأثري في منطقة رأس شمرا بمحافظة اللاذقية حيث قدمت البعثة دراسات هندسية في منطقة القصر الملكي و أجرت اسبارا أثرية في منطقة معبد بعل لإعادة قراءة تاريخه و فهمه بشكل صحيح و تحضيره لأعمال ترميم سوف تتم العام القادم 0 و أكدت البعثة الأثرية السورية الفرنسية المشتركة إن استمرار أعمال التنقيب في منزل كبير لأحد وجهاء مدينة اوغاريت أظهرت معظم معالمه وهو بمساحة 450 م2 تقريبا إضافة إلى قيامها بإجراء اسبار أثرية عند المنحدر الغربي للموقع بحثا عن أسوار المدينة و بواباتها 0 و ذكر جمال حيدر مدير الآثار في اللاذقية لمندوب سانا إن أعمال الحفر و التنقيب الأثري قد أسفرت بشكل أولي عن اكتشاف بعض من جدران المدينة الاوغاريتية تحت طبقة قبور عثمانية 0 و يذكر ان دائرة الآثار و المتاحف في اللاذقية تقوم حاليا بجملة نشاطات أثرية ترميمية للأوابد الأثرية في محافظة اللاذقية و مناطقها بهدف تنظيفها و صيانتها و المحافظة عليها شاهدة على الحضارات المتعاقبة على ارض الساحل السوري 0‏